منتديات حبية
أهلا بك أيها الزائر/ة الجديد/ة
يمكنك الدخول للمنتدى من خلال عملية التسجيل
نسعد بك في منتدياتنا

منتديات حبية

غنائم الهر في القمم العشر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

غنائم الهر في القمم العشر

مُساهمة من طرف ام البراء في الإثنين 22 أغسطس 2011, 13:46


غنائم الشهر في الليالي العشر
خير الليل ثلثه الأخير...كذلك شهر رمضان خيره آخره

سبحان الذي جعل خير الشهر آخره؛ ليزداد المؤمن حماساً ونشاطاً وهمة ..
تذكر أخي .. أن العمل بالخاتمة فأحسن ختام الشهر..
بين يديك نسائم العشر وقد أقبلت ..

ولو تأملت أي سباقات .. تجد المتسابقين أكثر همةً ونشاطاً عند رؤية خط النهاية ...
هكذا مع هذا الشهر جعل الله في آخره من النفحات والبركات والهبات ما لم يكن في أوله لنزداد ونتحفّز,
والفضل له سبحانه من قبل ومن بعد, فقد جعل سبحانه قمة العطاء في هذه الليالي العشر, وقمة العتق فيها, و قمة العفو فيها ...
جمع في هذه الليالي خيرات وغنائم الشهر فأي فرصة كهذه ؟!!

هندسة استثمار العشر نراها ظاهرة في قدوتنا عليه الصلاة والسلام ..
كيف تهندس لاستثمار هذه العشر ؟
قدوتك محمد - صلى الله عليه وسلم -
اقرأ وتدبر في فعله وحاله - عليه الصلاة والسلام - وهو الذي قد غفر الله له ما تقدم من ذنبه وما تأخر ..
كان - صلى الله عليه وسلم - يجتهد فيها أكثـر ممّا يجتهد في غيرِهِا، وهذا شاملٌ للاجتهاد في جميع أنواع العبادات، من صلاة وقرآن وذكر وصدقة وغيرها ..
يجتهد أكثر .. الاجتهاد أصلاً موجود والجد والعمل, لكنها مواسم لا تتكرر ونفحات من أرحم الراحمين تحتاج المزيد ..
واجتهاده - صلى الله عليه وسلم - يشمل كل أنواع العبادات فلا تضيق السعة على أحد: اجتهاد في الصلاة، الصدقة، قراءة القرآن، الصلة، البذل .......
و أعظم اجتهاد يكون في عبادات القلب: خشية الله تعالى- صفاء القلب – مراقبة الله – تجريد الهموم إلا من هم واحد هو ( الله ) ..
وثبت عنه - عليه الصلاة والسلام - أنه كان يخلط العشرين بصلاة ونوم, فإذا كان العشر شمّر وشد المئزر ..
هنا مشهد بل وهندسة رائعة لاستثمار هذه العشر، كان في العشرين .. نوم وصلاة وبينهما أعمال كثيرة,
لكن العشر تقتضي المزيد فكان هديه - عليه الصلاة والسلام - أنه يقل فيها نومه ليتفرغ للمزيد من الطاعات و القربات و أكمل تفرغ نراه في اعتكافه - عليه الصلاة والسلام -
حيث ينقطع عن المخلوقين لله تعالى حبا ومناجاة وتعبدا.
مع أن الناس كلهم يحتاجون إليه - عليه الصلاة والسلام - لكنه آثر هذه السنة التي فيها ترتقي الروح في مدارج الكمال,
وتسمو النفس؛ لأنها تفرغت من كل شغل لتسير بقلبها وبدنها إلى الله تعالى .

المنظومة الخماسية في استقبال العشر:

ويا لروعة استعداده واستقباله لهذه العشر عليه الصلاة والسلام :
"إذا دخل العشر أحيا ليله و أيقظ أهله و شد المئزر و جد و اجتهد"

منظومة رائعة ومشهد إيماني كله جمال و همة وعزم ونشاط ويتأكد في هذه المنظومة العمل كفريق .... دعنا نتدبره سويا:
مراسم الاستقبال:
أحيا : صلاة ومناجاة وتضرع فأصبح الليل الساكن فيه حياة وبركة ونور...
أحيا ليله .. ولا يحيا بمثل مناجاة الله تعالى وتسبيحه وذكره وتلاوة كتابه
أيقظ: لم يقتصر بالخير على نفسه.. مع أنه أرفق الأمة بأمته ومع ذلك أيقظ: الوضع يحتاج يقظة وحياة واستعداد وعزم صادق لأنها ليلة القدر ...
جاء عنه عليه الصلاة والسلام أنه لا يترك أحداً يطيق القيام من أهل بيته إلا وأيقظه
كل ذلك رجاءاً أن يصيب تلك الليلة:
ليلة القدر

خيرها أعظم من 1000 شهر ليس فيها ليلة القدر,
لتقريبها لك نقوم بعملية حسابية .. أضف إلى عمرك الآن 83 سنة وانظر للنتيجة !!!
تدرك هذا في ليلة واحدة !!
مثال: إذا كان عمرك 20 سنة وأدركتها – ليلة القدر- كأنك عبدت الله 20+83=103 سنة ..!!!
وفضل الله أكبر من أن نحسبه أو نعده ، تسح يديه بالخيرات وتزيده السؤالات جوداً وكرماً وعطاءات ..
" فيها يفرق كل أمر حكيم "
يقدر الله تعالى فيها أقدار عام كامل: من يولد ومن يموت ومن يغنى ومن يفقر ومن يسعد ومن يشقى ومن يعز ومن يذل ... ليلة عظيمة !!



تدبّر تحفيزه - عليه الصلاة والسلام - في الحث على استثمارها ..
"من قام ليلة القدر إيماناً واحتساباً غُفر له ما تقدم من ذنبه"
مهما كان العمر ومهما كان عدد الذنوب فهو الحق سبحانه ووعده الحق " غُفر له ماتقدم من ذنبه"
وقال - عليه الصلاة والسلام - في تحفيز من نوع آخر:
" من حُرم خيرها فقد حُرم"
لأنها .. كلها خير وبركة والخيرات فيها تتابع والرحمات تتنزل, فما يحرم إلا من حرم نفسه نعوذ بالله من الحرمان ..
وهذه الليلة.. "سلام هي حتى مطلع الفجر"
سالمة وتدعو كل مضطرب وكل مشتت للسلام والهدوء والسكينة لما يتنزل فيها من الملائكة والرحمات و المغفرات ..

ليلة واحدة هذا شأنها فبربك ألا تستحق التشمير والاجتهاد ؟!!

أيسر الطرق لذلك بعد توفيق الله وفضله أن تقوم كل ليلة ما تيسر لك وخص آخر الليل بمزيد عبادة واستغفار ودعاء,
حيث نزول الرب سبحانه وتعالى وهو ينادي سبحانه وتعالى ويقول:
" هل من سائل فأعطيه
هل من مستغفر فأغفر له
هل من تائب فأتوب عليه"
يتودد إلينا سبحانه وتعالى بهذا الفضل العظيم وهو الغني عن خلقه .. ألا يدعونا للمزيد؟!


ماذا تقول فيها ؟
سألت الزوجة المباركة الصديقة رضي الله عنها عائشة النبي صلى الله عليه وسلم وهي أحب زوجاته إليه
" يا رسول الله أرأيت إن علمت ليلة القدر أي ليلة ما أقول؟
قال : قولي : "اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عني"

الله أكبر .. وصف لها ما فيه سعادة الدنيا والآخرة وهل هناك أعظم من عفو الله تعالى ..
وبدأ الدعاء بالتضرع ( اللهم يعني يا الله),
ثم تضرع بأسمائه وصفاته ( إنك عفو تحب العفو) فاعف عني,
وإذا عفا الله عن العبد فقد طابت له دنياه وآخرته كما قال العلماء :
" الدنيا لا تطيب إلا بذكره والآخرة لا تطيب إلا بعفوه والجنة لا تطيب إلا برؤيته"
أكثر منها : اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عني


همسة ..
وكما تحب أن الله يعفو عنك فاعف عن خلقه وسامح من حولك فالله تعالى أكرم وأجود,
ومن عامل الخلق بالعفو والمسامحة كافئه الله بمثلها وأكثر ..

اعف لله ولا تنتظر جزاء من أحد فقد حفظ الله جزاء أهل العفو ( فمن عفا وأصلح فأجره على الله) وهو سبحانه الكريم الواسع العظيم ..
وأحلى قرارات العشر بل كل الشهر .. هو أن تصفح وتعفو وابدأ ببيتك وأسرتك ومن حولك ،
ليالي تدعو للسلام والرحمة والمغفرة,
فلا تمنع عن نفسك الخيرات بمشاحنات وتقاطعات مع الآخرين ..


انتبه !
ممن يحاول أن يصادر عليك روعة ولذة هذه الليالي المباركات من النفس أو من خارجها,
خاصة ساعة الإفطار وآخر ساعة في الليل .. ( ساعتان تتضرع إليه سبحانه وتطلبه وتسأله وتناجيه وتشكو إليه ..
ساعتان ستجد أنوارها في نفسك وبيتك وعملك وحيثما كنت
فلا تبخل على نفسك بالدعاء ،
أكثر ثم أكثر فما عند الله لا تنقصه سؤالاتنا وهو الواسع العليم) .

سوارق الوقت: الأسواق استعدت لذلك والطرقات تزينت والمواقع الالكترونية تزاحمت ..
تنتظر هذه الفرصة وغيرها كثير من زملاء و مهاتفات وقراءات لا تناسب هذه العشر..
فاتخذ قرارك أن تغتنم هذه العشر..
لأنها درة ليالي العام ومن رُحم فيها فهو المرحوم .. نسأل الله من فضله,
ومن حُرم والعياذ بالله .. فتلك هي الخسارة ولا جابر لها إلا الله تعالى ..

اللهم وفقنا لبلوغ العشر في إيمان وعافية وتوفيق وإحسان
اللهم أعنا على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك
اللهم اجعلنا ممن وفقتهم للصيام والقيام وقبلت منهم ما وفقتهم إليه
اللهم وفقنا لقيام ليلة القدر إيمانا واحتسابا ..
يارب يارب يارب بفضلك وفقنا لليلة القدر واكتبنا فيها من الفائزين الرابحين,
وأعطنا فيها أوفر ماتجود به على عبادك المؤمنين ..
اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عنا
اللهم اختم لنا الشهر بالمغفرة والعتق والرضوان
ونعوذ بك أن نرد أو نطرد أو نحرم بما كسبت أيدينا
اللهم أعتقنا ووالدينا والمسلمين من النار
ياالله نسألك أن تعجل بالفرج للمسلمين في كل مكان
أنت تسمع شكواهم وتعلم مابهم من ضر ولا ناصر غير ولايجير غيرك ,
اللهم بدل خوفهم وقلقهم وجراحاتهم أمنا وعافية وإيمانا
واجعل شهرنا فرجنا العاجل لأمة نبيك عليه الصلاة والسلام برحمتك ياذا الجلال والإكرام
اللهم إنا نعوذ بك من الحور بعد الكور ونعوذ بك أن نكون كالتي نقضت غزلها
اللهم سلمنا من لفحات العجب والخيلاء وعافنا من كل ما يبعدنا عنك
اللهم لك الحمد على ماوفقت ويسرت والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين
والحمد لله رب العالمين ...

_________________
يا الهي يا مُجيبي .. يا ملاذي يا امانيّ إننّي عبدٌ تجنّى .. ارجو عفوك والجنان
فاهدني سبل النجاة .. واهدني طيب الحياة انني مللت ذنبي .. واستفاق القلب عندي
يا الهي اعفُ عني ... من ذنوب اثقلتني قد غدوت بها كئيبا .. ارهقتني قيدتني
واملأ القلب يقنيا ... وأمانا لا تدعني حائرا قلبي أسيرا .. للمعاصي والتجنّي
انت من ارجوه دوما .. كي يُزيل الذنب عني انت املي في حياتي .. يا الهي فاحفظني



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
avatar
ام البراء
الإشــراف
الإشــراف

العضوية السابقة : ام الحارث
حالة العضو : مشرفة الملتقى الإسلامي سابقا
الأوسمة : صاحب الوسام الثاني في المنتدى وسام الشكر على جهودها المبذولة في خدمة المنتدى عدد المساهمات : 1205
التميز : 43

الدولة : غريبة بالدنيا!!
العمل/الترفيه : ابحث عن رضى الله مااستطعت
الهواية : .....!!


معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: غنائم الهر في القمم العشر

مُساهمة من طرف HappyyaH في الأربعاء 24 أغسطس 2011, 08:15

سلمت يمناك على ما خطته يمينك ام الحارث
فهذه الأيام يجب أن نتعصر عليها في فعل الخيرات
يجب أن تزداد همتنا ويجب أن يكون ملحوظا عن الأيام العشرين التي مضت

_________________




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]





avatar
HappyyaH
المدير العام
المدير العام

الأوسمة : اهداء من إدارة المنتدى للمدير العام لجهوده الحثيثة في المنتدى المركز الثالث في سباق التحدي الأول عدد المساهمات : 2965
التميز : 37

الدولة : فلسطين
العمل/الترفيه : سماع النشيد


معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://happyyah.forumr.biz

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى