منتديات حبية
أهلا بك أيها الزائر/ة الجديد/ة
يمكنك الدخول للمنتدى من خلال عملية التسجيل
نسعد بك في منتدياتنا

منتديات حبية

الاحسان من أخلاق المسلم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الاحسان من أخلاق المسلم

مُساهمة من طرف اطياف الابتسامة في الجمعة 01 أكتوبر 2010, 00:00

الإحسان
مرَّ عبد الله بن عمر بن الخطاب -رضي الله عنهما- على غلام يرعى أغنامًا لسيده، فأراد ابن عمر أن يختبر الغلام، فقال له: بع لي شاة. فقال الصبي: إنها ليست لي، ولكنها ملك لسيدي، وأنا عبد مملوك له. فقال ابن عمر: إننا بموضع لا يرانا فيه سيدك، فبعني واحدة منها، وقل لسيدك: أكلها الذئب. فاستشعر الصبي مراقبة الله، وصاح: إذا كان سيدي لا يرانا، فأين الله؟! فسُرَّ منه عبد الله بن عمر ، ثم ذهب إلى سيده، فاشتراه منه وأعتقه.

ما هو الإحسان؟
الإحسان هو مراقبة الله في السر والعلن، وفي القول والعمل، وهو فعل الخيرات على أكمل وجه، وابتغاء مرضات الله.
أنواع الإحسان:
الإحسان مطلوب من المسلم في كل عمل يقوم به ويؤديه. وفي ذلك يقول الرسول صلى الله عليه وسلم: (إن الله كتب الإحسان على كل شيء، فإذا قتلتم فأحسنوا القِتْلَة، وإذا ذبحتم فأحسنوا الذبح، ولْيحد أحدكم شَفْرته، فلْيُرِح ذبيحته) [مسلم].
ومن أنواع الإحسان:
الإحسان مع الله: وهو أن يستشعر الإنسان وجود الله معه في كل لحظة، وفي كل حال، خاصة عند عبادته لله -عز وجل-، فيستحضره كأنه يراه وينظر إليه.
قال صلى الله عليه وسلم: (الإحسان أن تعبد الله كأنك تراه، فإن لم تكن تراه فإنه يراك) [متفق عليه].
الإحسان إلى الوالدين: المسلم دائم الإحسان والبر لوالديه، يطيعهما، ويقوم بحقهما، ويبتعد عن الإساءة إليهما، قال تعالى: {وقضى ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحسانًا} [الإسراء: 23].
الإحسان إلى الأقارب: المسلم رحيم في معاملته لأقاربه، وبخاصة إخوانه وأهل بيته وأقارب والديه، يزورهم ويصلهم، ويحسن إليهم. قال الله تعالى: {واتقوا الله الذي تساءلون به والأرحام} [النساء: 1].
وقال صلى الله عليه وسلم: (من سرَّه أن يُبْسَطَ له في رزقه (يُوَسَّع له فيه)، وأن يُنْسأ له أثره (يُبارك له في عمره)، فليصل رحمه) [متفق عليه]، وقال النبي صلى الله عليه وسلم: (من كان يؤمن بالله واليوم الآخر، فَلْيَصِل رحمه) [البخاري].
كما أن المسلم يتصدق على ذوي رحمه، فقد قال صلى الله عليه وسلم: (الصدقة على المسكين صدقة، وهي على ذي الرحم ثنتان: صدقة، وصلة)
[الترمذي].
الإحسان إلى الجار: المسلم يحسن إلى جيرانه، ويكرمهم امتثالا لقول النبي صلى الله عليه وسلم: (ما زال جبريل يوصيني بالجار حتى ظننتُ أنه سيورِّثه).
[متفق عليه].
ومن كمال الإيمان عدم إيذاء الجار، قال صلى الله عليه وسلم: (من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فلا يُؤْذِ جاره) [متفق عليه]. والمسلم يقابل إساءة جاره بالإحسان، فقد جاء رجل إلى ابن مسعود -رضي الله عنه- فقال له: إن لي جارًا يؤذيني، ويشتمني، ويُضَيِّقُ علي. فقال له ابن مسعود: اذهب فإن هو عصى الله فيك، فأطع الله فيه.
وروي أن النبي صلى الله عليه وسلم قال عن حق الجار: (إذا استعان بك أعنتَه، وإذا استقرضك أقرضتَه، وإذا افتقر عُدْتَ عليه (ساعدته)، وإذا مرض عُدْتَه (زُرْتَه)، وإذا أصابه خير هنأتَه، وإذا أصابته مصيبة عزَّيته، وإذا مات اتبعتَ جنازته، ولا تستطلْ عليه بالبناء، فتحجب عنه الريح إلا بإذنه، ولا تؤذِه بقتار قِدْرِك (رائحة الطعام) إلا أن تغرف له منها، وإن اشتريت فاكهة فأهدِ له منها، فإن لم تفعل، فأدخلها سرًّا، ولا يخرج بها ولدك ليغيظ بها ولده) [الطبراني].
الإحسان إلى الفقراء: المسلم يحسن إلى الفقراء، ويتصدق عليهم، ولا يبخل بماله عليهم، وعلى الغني الذي يبخل بماله على الفقراء ألا ينسى أن الفقير سوف يتعلق برقبته يوم القيامة وهو يقول: رب، سل هذا -مشيرًا للغني- لِمَ منعني معروفه، وسدَّ بابه دوني؟
ولابد للمؤمن أن يُنَزِّه إحسانه عن النفاق والمراءاة، كما يجب عليه ألا يمن بإحسانه على أصحاب الحاجة من الضعفاء والفقراء؛ ليكون عمله خالصًا لوجه الله. قال تعالى: {قول معروف ومغفرة خير من صدقة يتبعها أذى والله غني حليم} [البقرة: 263].
الإحسان إلى اليتامى والمساكين: أمرنا النبي صلى الله عليه وسلم بالإحسان إلى الأيتام، وبشَّر من يكرم اليتيم، ويحسن إليه بالجنة، فقال: (أنا وكافل اليتيم في الجنة هكذا) وأشار بأصبعيه: السبابة، والوسطى، وفرَّج بينهما شيئًا.
[متفق عليه].
وقال صلى الله عليه وسلم: (الساعي على الأرملة والمسكين كالمجاهد في سبيل الله) [متفق عليه].
الإحسان إلى النفس: المسلم يحسن إلى نفسه؛ فيبعدها عن الحرام، ولا يفعل إلا ما يرضي الله، وهو بذلك يطهِّر نفسه ويزكيها، ويريحها من الضلال والحيرة في الدنيا، ومن الشقاء والعذاب في الآخرة، قال تعالى: {إن أحسنتم أحسنتم لأنفسكم} [الإسراء: 7].
الإحسان في القول: الإحسان مطلوب من المسلم في القول، فلا يخرج منه إلا الكلام الطيب الحسن، يقول تعالى: {وهدوا إلى الطيب من القول}
[الحج: 24]، وقال تعالى: {وقولوا للناس حسنًا} [البقرة: 83].
الإحسان في التحية: والإحسان مطلوب من المسلم في التحية، فعلى المسلم أن يلتزم بتحية الإسلام، ويرد على إخوانه تحيتهم. قال الله -تعالى-: {وإذا حييتم بتحية فحيوا بأحسن منها أو ردوها} [النساء: 86].
الإحسان في العمل: والمسلم يحسن في أداء عمله حتى يتقبله الله منه، ويجزيه عليه، قال صلى الله عليه وسلم: (إن الله يحب إذا عمل أحدكم عملا أن يتقنه) [البيهقي].
الإحسان في الزينة والملبس: قال تعالى: {يا بني آدم خذوا زينتكم عند كل مسجد} [الأعراف: 31].
جزاء الإحسان:
المحسنون لهم أجر عظيم عند الله، قال تعالى: {هل جزاء الإحسان إلا الإحسان} [الرحمن: 60]. وقال: {إنا لا نضيع أجر من أحسن عملاً} [الكهف: 30]. وقال: {وأحسنوا إن الله يحب المحسنين} [البقرة: 195].

_________________
طرحتِم فابدعتِم
دمتِم ودام عطائكِم
ودائما بأنتظار جديدكِم الشيق
لكِم خالص تحياتي مسبقا
فجزيتم خيرا

cheers cheers cheers cheers cheers ]
avatar
اطياف الابتسامة
الأعضاء
الأعضاء

الأوسمة : صاحب الوسام التاسع في المنتدى عدد المساهمات : 176
التميز : 7


معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الاحسان من أخلاق المسلم

مُساهمة من طرف هبةامل في الجمعة 01 أكتوبر 2010, 17:56

بارك الله فيك اخي لقد لفت نظري بجميل هذا الخلق

وان الاحسان لاحدود له بل ويشمل التحية والقول الطيب

ويشمل ايضا النفس بحسن تنشئتهاوتجنيبها خطرالمعاصي

بارك الله فيك لحسن كلامك الطيب والحمدلله اننا مسلمون

وأسأله سبحانه ان يكرمنا بمحاسن الاخلاق 
avatar
هبةامل
الإشـراف
الإشـراف

العضوية السابقة : هبةالله
الأوسمة : صاحب الوسام الأول في المنتدى صاحب الوسام العاشر في الملتقى / أفضل أنشودة في ملتقى الأناشيد الدينية الصوتية عدد المساهمات : 710
التميز : 17

الدولة : في قلوب احبتي - فلسطين -
العمل/الترفيه : معلمة
الهواية : سماع وكتابة القصص والشعر
غدًا تجمعُ الأيام شتات أرواحنا ، وتمسح عنا شعث الخطوب  غدًا يُشرق الصبح وقد تبلسم الجرح ، وهدأ الوجع !  غدًا يبسم العمر ، ويزهر في النفس ربيع الحياة  غدًا كل الأمور على ما يُرام ، غدًا هو اليوم الذي نتنظر "  غدًا يا رفيقي غدًا ، فصبرٌ جميلٌ وبالله المُستع

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الاحسان من أخلاق المسلم

مُساهمة من طرف HappyyaH في الإثنين 04 أكتوبر 2010, 00:39

ما شاء الله
هذه المواضيع التي ننتظرها
لقد غبت كثيرا ، لكن عودتك وطلتك للمنتدى كانت رائعة
يستحق موضوعك التثبيت

_________________




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]





avatar
HappyyaH
المدير العام
المدير العام

الأوسمة : اهداء من إدارة المنتدى للمدير العام لجهوده الحثيثة في المنتدى المركز الثالث في سباق التحدي الأول عدد المساهمات : 2965
التميز : 37

الدولة : فلسطين
العمل/الترفيه : سماع النشيد


معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://happyyah.forumr.biz

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الاحسان من أخلاق المسلم

مُساهمة من طرف saad hamdan في الثلاثاء 05 أكتوبر 2010, 21:45

مشكور اخي أطياف الأبتسامة على الموضوع

_________________


avatar
saad hamdan
الأعضاء
الأعضاء

حالة العضو : مشرف ملتقى البطاقات الدينية والدعوية سابقا ... مشرف ملتقى الإعجاز العلمي سابقا ... مشرف ملتقى الصور والتصاميم الفنية سابقا
الأوسمة : صاحب الوسام السادس في ملتقى الحوار العام صاحب الوسام الثامن لأفضل لعبة في ملتقى اللعاب والتسلية وسام الشكر على الجهود في المنتدى
عدد المساهمات : 1390
التميز : 8

الدولة : الأردن

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الاحسان من أخلاق المسلم

مُساهمة من طرف فلسطين في الجمعة 08 أكتوبر 2010, 00:07

شكرا لك أطياف الإبتسامة على موضوعك

_________________

موسوعة دينية رائعة وشاملة
قم بنشرها من خلال هذا الرابط
تفضل بالدخول من هنا
avatar
فلسطين
الأعضاء
الأعضاء

عدد المساهمات : 856
التميز : 73

الدولة : فلسطين


معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الاحسان من أخلاق المسلم

مُساهمة من طرف اطياف الابتسامة في الثلاثاء 23 نوفمبر 2010, 17:05

بوركتم وبورك عطاءوكم اخواني الافاضل وجزيتم خيرا لكل من قرأ وعلق على موضوعي


hap:

_________________
طرحتِم فابدعتِم
دمتِم ودام عطائكِم
ودائما بأنتظار جديدكِم الشيق
لكِم خالص تحياتي مسبقا
فجزيتم خيرا

cheers cheers cheers cheers cheers ]
avatar
اطياف الابتسامة
الأعضاء
الأعضاء

الأوسمة : صاحب الوسام التاسع في المنتدى عدد المساهمات : 176
التميز : 7


معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الاحسان من أخلاق المسلم

مُساهمة من طرف ام البراء في الأربعاء 09 مارس 2011, 01:34

بارك الله فيك اخي اطياف على طيبة مواضيعك الشيقة والمفيدة وفيها كل الجهد المبذول

فجزاك ربي كل خير ان شاء الله

_________________
يا الهي يا مُجيبي .. يا ملاذي يا امانيّ إننّي عبدٌ تجنّى .. ارجو عفوك والجنان
فاهدني سبل النجاة .. واهدني طيب الحياة انني مللت ذنبي .. واستفاق القلب عندي
يا الهي اعفُ عني ... من ذنوب اثقلتني قد غدوت بها كئيبا .. ارهقتني قيدتني
واملأ القلب يقنيا ... وأمانا لا تدعني حائرا قلبي أسيرا .. للمعاصي والتجنّي
انت من ارجوه دوما .. كي يُزيل الذنب عني انت املي في حياتي .. يا الهي فاحفظني



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
avatar
ام البراء
الإشــراف
الإشــراف

العضوية السابقة : ام الحارث
حالة العضو : مشرفة الملتقى الإسلامي سابقا
الأوسمة : صاحب الوسام الثاني في المنتدى وسام الشكر على جهودها المبذولة في خدمة المنتدى عدد المساهمات : 1205
التميز : 43

الدولة : غريبة بالدنيا!!
العمل/الترفيه : ابحث عن رضى الله مااستطعت
الهواية : .....!!


معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى